أرشيف الوسم: حل سياسي

“هيئة التفاوض” تدعو الاتحاد الأوروبي للمساعدة على إخراج إيران من سوريا

[ad_1]

سمارت – تركيا

دعت “هيئة التفاوض لقوى الثورة والمعارضة السورية” الخميس، الاتحاد الأوروبي للمساعدة على إخراج إيران والميليشيات المرتبطة بها من سوريا.

وأكد أعضاء وفد “هيئة التفاوض” خلال لقاء مسؤولة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي فريدريكا موغيريني في بيان نشر على حساب “الهيئة” الرسمي على ضرورة خروج إيران من سورية “لضمان عودة الاستقرار، وانتهاء حالة الاحتقان الطائفي الذي يكرسه الوجود الإيراني”.

وقال رئيس “هيئة التفاوض” نصر الحريري إن قوات النظام السوري والميليشيات الإيرانية يعملان على التغير الديمغرافي في سوريا خاصة بعد إصدار القانون “رقم 10″، معبرا أن القرار الأخير يمنع اللاجئين والمهجرين من العودة إلى منازلهم وممتلكاتهم.

ودعا “الحريري” المجتمع الدولي والاتحاد الأوربي للضغط على روسيا بهدف إقناع إيران والنظام السوري لإيجاد حل سياسي وعودة العملية السياسية إلى مسارها الصحيح، تمهيدا لعودة اللاجئين والمهجرين ضمن إجراءات قانونية ودولية تحمي حقوقهم وتمنع قوات النظام من الاعتداء عليهم.

بدورها قالت مسؤولة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي فريدريكا موغيريني إن الاتحاد الأوربي ملتزم بعدم تقديم أي دعم مادي لإعادة االإعمار في سوريا ما لم يكن هنالك عملية سياسية تجري بشكل صحيح، وتؤدي إلى إنتقال سياسي.

وتأتي تصريحات “هيئة التفاوض” في سياق زيارتها للعاصمة البلجيكية بروكسل ولقاءات مع وزير خارجية بلجيكا دايدر ريندرز، و مسؤولة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي فريدريكا موغيريني، إضافة إلى اللجنة السياسية والأمنية والعديد من الهيئات السياسية والمدنية في الاتحاد الأوربي.

ويتألف وفد “هيئة التفاوض” من رئيسها نصر الحريري رئيس المكتب الاعلامي يحيى العريضي والأعضاء بسمة قضماني وحواس سعدون.

وتأتي زيارة “هيئة التفاوض” إلى بروكسل في إطار جولة تشمل العديد من الدول العربية والأجنبية على مختلف مواقفها من النظام السوري كان أخرها زيارة الوفد لسلطة عمان، وتتزامن الجولة مع انتهاء النظام من تهجير المدنيين والعسكريين من الغوطة الشرقيةللعاصمة السورية دمشق ومنطقة القلمون الشرقيإضافة إلى ريفي حمص وحماة وسط سوريا.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

روسيا تعلن أن النظام سيسلم قائمة مرشحيه لـ “الجنة الدستورية” خلال يومين

[ad_1]

سمارت – تركيا

قال  نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف الخميس، إن النظام السوري سيسلم للأمم المتحدة خلال يومين، قوائم ممثليه في “اللجنة الدستورية” التي تم لإقرارها خلال مؤتمر “سوتشي” الذي عقد في روسيا نهاية كانون الثاني الفائت.

وأشار “بوغدانوف” أن المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا “ستيفان دي ميستورا” ينتظر من النظام والمعارضة تقديم اقتراحات حول الأعضاء المحتملين للجنة، لافتا أن روسيا ربما تقدم اقتراحات أيضا، كما أضاف أن “اللجنة الدستورية” قد تضم أيضا عددا من الخبراء.

وأضاف نائب وزير الخارجية الروسي، ان حكومة النظام ستسلم للأمم المتحدة قائمة مرشحيها يوم الخميس أو الجمعة، وذلك في كلمة له أثناء مشاركته في منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي.

وقال الدبلوماسي الروسي إن موسكو ستعمل مع جميع الأطراف على ضوء نتائج الزيارة الأخيرة لرئيس النظام بشار الأسد إلى موسكو، مضيفا أنه من الضروري إطلاق عمل هذه اللجنة بأسرع وقت ممكن.

وفي سياق مواز اعتبر “بوغدانوف” أن  الانتخابات الرئاسية والبرلمانية القادمة في سوريا يجب أن تجري على أساس “الإصلاح الدستوري المنشود”، وفق تعبيره، معتبرا من جهة أخرى أن حكومة النظام السوري هي التي يحق لها اختيار الطرف الذي يساعدها في الحرب، وذلك تعليقا على وجود قوات أجنبية في سوريا.

ودعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتينالجمعة، دول الاتحاد الأوروبي للمشاركة في إعادة إعمار سوريا، ورفع القيود عن تقديم المساعدات إلى المناطق التي يسيطر عليها النظام، وذلك عقب لقاء جمعه مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركلفي مدينة سوتشي الروسية، بحثا خلاله ملفات عدة من بينها الملف السوري.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

“الأسد” يلتقي “بوتين” في روسيا

[ad_1]

سمارت ــ تركيا 

اعتبر رئيس النظام السوري بشار الأسد وحليفه الروسي فلاديمير بوتين خلال لقاء جمعهما في روسيا، أن الوقت حان لتسريع العملية السياسية من أجل الانتقال إلى إعادة الإعمار وسحب القوات الأجنبية من سوريا.

وعقد اللقاء بين الطرفين الخميس، في منتجع سوتشي المطل على البحر الأسود في زيارة لـ”الأسد” لم يعلن عنها سابقا، وتعتبر الثالثة التي يقوم بها إلى روسيا منذ اندلاع الثورة السورية.

وقال “بوتين” خلال اللقاء، إن “الإرهابيين ألقوا أسلحتهم في مناطق رئيسية في سوريا مما سمح باستعادة البنية التحتية السورية (..) وبالطبع الآن وبعد هذه النجاحات العسكرية طرأت ظروف مناسبة إضافية لاستئناف مسار العملية السياسية بالكامل”.

بدوره اعتبر رئيس النظام، أن “نتائج الانتخابات الروسية الأخيرة دليل على أن السياسيات التي اتبعتها روسيا سواء على الساحة الداخلية أو الخارجية أرضت الشعب الروسي الذي رأى بأنها تعطي لروسيا موقعا أكبر فأكبر كل يوم على الساحة الدولية”.

وتابع “دائما ندعم ولدينا الكثير من الحماس لهذه العملية (السياسية) لأنها ضرورية بالتوازي مع مكافحة الإرهاب، ونعرف بأن هذا الموضوع لن يكون سهلا، لأن هناك دول في العالم كما تعلمون لا ترغب أن ترى هذا الاستقرار كاملا في سوريا”.

وتعتبر روسيا الداعم الرئيسي للنظام عسكريا وسياسيا، في معاركه ضد الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، حيث زادت الدعم مع إعلانها بدء عملياتها بشكل مباشر في سوريا يوم 30 أيلول 2015، كما استخدمت حق النقض (الفيتو)12 مرة ضد قرارات في مجلس الأمن تدينه وتعاقبه في استخدام الكيماوي أو ارتكابه جرائم حرب أخرى.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أمنة رياض

“الائتلاف”: النظام أدخل الميليشيات الإيرانية إلى سوريا ليبقى في السلطة

[ad_1]

سمارت – تركيا

قال الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية السبت، إن رئيس النظام بشار الأسد سمح بدخول الميليشيات الإيرانية إلى سوريا بهدف البقاء في السلطة محمّلا  مسؤولية ما وصلت إليه البلاد.

وأضاف رئيس الائتلاف الوطني عبد الرحمن مصطفى خلال اجتماع عقده مع وفد من وزارة الخارجية الصينية، أن إيران تهدف إلى “الهيمنة” على  سوريا، معتبرا أنها أزمّت الوضع في سوريا بشكل خاص “عبر تغلغلها في المجتمعات وإقامة علاقات مع تنظيمات سياسية أو دينية طائفية ومحاولة دعمها خارج إطار الشرعية الدولية”.

ودعا “مصطفى” الجانب الصيني إلى “لعب دور متوازن وإيجابي للضغط على إيران والنظام للقبول بالحل السياسي الذي نص عليه بيان جنيف والقرار 2254 عبر تشكيل هيئة حاكمة انتقالية كاملة الصلاحيات التنفيذية”.

وطالب “مصطفى” بمحاسبة مرتكبي الجرائم بسوريا وفي مقدمتها استخدام السلاح الكيماوي، والتهجير القسري والقصف بالبراميل المتفجرة والقنابل الفوسفورية والنابالم الحارق المحرم دوليا.

وسبق أن حمّلالائتلاف الوطني  الثلاثاء، إيران مسؤولة عمليات التهجير القسري والتغيير الديموغرافي في سوريا، مضيفا أن قوات النظام تنفذ تلك العملية برعاية روسية.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين

الائتلاف: محاسبة مجرمي الحرب في سوريا يمهد للانتقال السياسي

[ad_1]

سمارت – تركيا

قال رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية عبد الرحمن مصطفى الأربعاء، إن محاسبة مجرمي الحرب في سوريا يمهد الطريق أمام القيام بالانتقال السياسي وفق بيان جنيف 1 والقرار الأممي 2254.

وأضاف “مصطفى” في بيان له أن تفعيل آلية المحاسبة لإيقاف جرائم الحرب التي يرتكبها النظام السوري وروسيا والميليشيات الإيرانية هو مفتاح الحل في سوريا.

ودعا “مصطفى” المجتمع الدولي إلى “إبقاء الباب مفتوحا” لشن ضربات عسكرية جديدة لمواقع النظام السوري العسكرية والميليشيات الإيرانية وعدم السماح له بارتكاب جرائم حرب.

وأشار “مصطفى” أن الائتلاف الوطني متمسك بالتعامل الإيجابي مع الأمم المتحدة ومبعوثها إلى سوريا ستافان دي ميستورا لبحث كافة القضايا “وعلى رأسها” الانتقال السياسي.

وأعلن ثلاثة أعضاء بارزينفي الائتلاف الوطني استقالتهم في وقت سابق الأربعاء، لما قالوا إنه عدم التزام الائتلاف بمبادئ الثورة السورية ولتطابق المسار السياسي الحالي مع المسار الروسي الذي يعيد تأهيل “نظام الأسد”.

ويأتي ذلك تهجير قوات النظام للمدنيين والعسكريين من الغوطة الشرقيةللعاصمة السورية دمشق ومنطقة القلمون الشرقيبعد مجزرة الكيماويفي مدينة دوما، والتي راح ضحيتها 85 شخصا وأكثر من 1200 حالة اختناق.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد علاء

استقالة ثلاثة أعضاء بارزين من الائتلاف الوطني السوري

[ad_1]

سمارت-تركيا

أعلن ثلاثة أعضاء بارزين في الائتلاف الوطني السوري استقالتهم من الائتلاف الأربعاء، لما قالوا إنه عدم التزام الائتلاف بمبادئ الثورة السورية ولتطابق المسار السياسي الحالي مع المسار الروسي الذي يعيد تأهيل “نظام الأسد”.

وأعلن كل من جورج صبرا وخالد خوجة عضوا الهيئة العامة للائتلاف، وسهير الأتاسي عضو الائتلاف، عبر بيانات منفصلة نشروها على حساباتهم الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، انسحابهم منه.

وقالت “الأتاسي”، إن سبب انسحابها يعود لتطابق المسار السياسي الحالي للحل في سوريا مع المسار الروسي الذي يعيد تأهيل “منظومة الأسد ومجرمي الحرب” ويقوّض الحل السياسي الجوهري ويحيله إلى “تقاسم سلطات ومنافع لشخصيات وقوى ودول”.

إضافة إلى “خسارة بعض المؤسسات الرسمية للمعارضة التحدي الذي فرضه المجتمع الدولي الذي وضعها أمام ازدواجية الخضوع أو الزوال وتصدع تلك المؤسسات وانقسامها (…) واختيار بعضهم البقاء والتعايش مع أوهام لانتهاج الواقعية السياسية “.

وأرجع جورج صبرا سبب استقالته لـ”لأن الائتلاف لم يعد كما كان عند نشأته، وبسبب اتخاذه تدابير لا تحترم الوثائق والقرارات، ولا تلتزم بإرداة الأعضاء والرؤية الوطنية المستقلة ولظهور التناقضات بين مكوناته”.

كما قال خالد خوجة في بيان استقالته، إنه يتوافق مع الأسباب التي دعت “صبرا” و”الأتاسي” للاستقالة.

وتعهد الأعضاء الثالثة باستمرار عملهم خارج مؤسسات الائتلاف حتى “تحقيق أهداف الثورة السورية”.

وتشكل الائتلاف الوطني السوري في العاصمة القطرية الدوحة عام 2012، ويمارس أعماله من داخل الأرضي التركية ويشغل رئاسته حاليا عبد الرحمن مصطفى.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

“أوغلو” يؤكد انعقاد الجولة التاسعة من محادثات “أستانة” منتصف أيار القادم

[ad_1]

سمارت – تركيا

أكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو الخميس موعد انعقاد الجولة التاسعة من محادثات “أستانة” حول سوريا في منتصف شهر أيار القادم.

وقال “جاويش أوغلو” خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الكازاخستاني إن مسار “أستانة” سيستمر في الفترة المقبلة، وستعقد الاجتماعات في العاصمة الكازاخستانية يومي 14 و15 أيار، حسب هيئة الإذاعة والتلفزيون التركية “TRT”.

وقال المبعوث الروسي الخاص إلى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ميخائيل بوغدانوف إن وفد روسي رفيع  المستوى ضم مسؤولين وعسكريين روس أجرى مؤخرا مشاورات مع تركيا بشأن عقد المحادثات.

وعقدت ثماني جولات من المحادثات في أستانة بين النظام السوري وممثلين عن الجيش السوري الحر، برعاية روسيا وتركيا وإيران، كان آخرها في كانون الأول الفائت، ونتج عنها اتفاق “تخفيف التصعيد” وبحث ملف المعتقلين والأسرى في سوريا.

وفي المسار السياسي عقدت ثماني جولات من المحادثات بين النظام والهيئات السياسية والعسكرية المعارضة له في مدينة جنيف السويسرية، برعاية الأمم المتحدة للوصول إلى حل سياسي في البلاد.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

رائد برهان

موسكو تنفي عرقلة دخول لجنة التحقيق إلى مدينة دوما أو التلاعب بمكان الهجوم

[ad_1]

سمارت – تركيا

نفى وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف الاثنين، أن تكون بلاده حاولت التلاعب بمكان الهجوم الكيميائي في دوما (14 كم شرق العاصمة السورية دمشق)، وسط اتهامات متبادلة بين روسيا ودول غربية بعرقلة عمل فريق التحقيق التابع لمنظمة حظر الأسلحية الكيماوية.

وقال “لافروف” لقناة “بي بي سي” إنه يضمن أن روسيا لم تتدخل في مكان الحادثة، على حد قوله، وذلك عقب تصريح للمبعوث الأمريكي لدى منظمة حظر الأسلحة الكيماوية كينيث وارد، قال فيه إن هناك مخاوف من أن تكون روسيا قد أفسدت موقع الهجومالكيماوي في دوما.

بدورها قالت البعثة الروسية الدائمة لدى المنظمة تعقيبا على تصريح المندوب الأمريكي إن الولايات المتحدة تحاول تقويض مصداقية بعثة تقصي الحقائق قبل وصولها إلى مدينة دوما، مضيفة أن بلادها تؤكد التزامها بضمان أمن البعثة دون التدخل في عملها، على حد قولها.

وفي السياق ذاته نفى نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف اتهامات بريطانية لموسكو بعرقلة وصول الخبراء إلى مدينة دوما، واصفا هذا الاتهام بأنه “مختلق”، قائلا إن سبب تعثر انطلاق البعثة هو عدم موافقة الهيئة الأمنية للأمم المتحدة، والتي تأخرت “بسبب الضربات الغربية” وفق تعبيره.

وتحدث عدد من وزراء خارجية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بتصريحات متفرقة الاثنين، عن رؤيتهم للحل في سوريا، قبل اجتماع لهم في لوكسمبورج، مشيرين أن الحرب السورية ستستمر وأن الحل يجب أن يكون سياسيا وأنه لن يكون هناك دور للأسد.

وجاءت الضربات الجوية والصاروخية الغربية تنفيذا لتهديدات الدول الثلاث بالرد “الحازم” على استهدفت قوات النظام لمدينة دوما (14 كم شرق العاصمة السورية دمشق) بالغازات السامة، ما أسفر عن مقتل 85 شخصا وإصابة 1200 آخرين بحالات اختناق، فيما أكدت واشنطن استخدام النظام غازي السارين والكلور.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

مطالبات أوروبية وأمريكية للتحرك ومنع الأسد من استخدام الأسلحة الكيماوية

[ad_1]

سمارت – تركيا

دعا كل من الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة وبريطانيا الاثنين، إلى التحرك ومنع أي استخدام للأسلحة الكيماوية، وسط مخاوف من أن تكون روسيا قد أفسدت الأدلة على استخدام هذه المواد في مدينة دوما شرق دمشق.

ودعا الاتحاد الأوروبي جميع الدول وخاصة روسيا وإيران لاستخدام نفوذها بهدف منع أي استخدام آخر للأسلحة الكيماوية وخاصة من قبل النظام السوري.

جاء ذلك خلال اجتماع لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية في مدينة لاهاي الهولندية، لمناقشة الهجوم الكيماوي الذي شنته قوات النظام السوري على مدينة دوما (14 كم شرق العاصمة السورية دمشق) في السابع من نيسان الجاري.

من جانبه قال المبعوث الأمريكي لدى المنظمة كينيث وارد إن هناك مخاوف من أن تكون روسيا قد أفسدت موقع الهجوم الكيماوي في مدينة دوما داعيا المنظمة إلى التحرك لمواجهة استعمال أسلحة سامة محظورة، كما أضاف أن المنظمة تأخرت كثيرا في إدانة حكومة النظام السوري على ممارستها “حكم الإرهاب الكيماوي”.

بدوره طالب المبعوث البريطاني بيتر ويلسون في المنظمة كل الدول الأعضاء في المجلس التنفيذي لاتخاذ موقف حيال المجزرة، مضيفا أن فشل المنظمة في التصرف ومحاسبة الجناة يهدد بتكرار “الاستخدام الوحشي للأسلحة الكيماوية داخل سوريا وخارجها”.

وأضاف “ويلسون” أن منظمة حظر الأسلحة الكيماوية سجلت 390 ادعاءً باستخدام غير قانوني لمواد سامة في سوريا منذ عام 2014 داعيا الدول الأعضاء إلى التحرك بشكل جماعي.

وتعقد منظمة حظر الأسلحة الكيماوية الاثنين، اجتماعا طارئا في لاهاي لمناقشة الهجوم الكيماوي الذي نفذه النظام على مدينة دوما، تزامنا مع بدء بعثة تقصي الحقائق التابعة للمنظمة عملها لتحديد ما إذا كان هناك استخدام لمواد كيميائية، بينما لا تتضمن مهامها تحديد الجهة المسؤولة عن الهجمات.

وتحدث عدد من وزراء خارجية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بتصريحات متفرقة الاثنين، عن رؤيتهم للحل في سوريا، قبل اجتماع لهم في لوكسمبورج، مشيرين أن الحرب السورية ستستمر وأن الحل يجب أن يكون سياسيا وأنه لن يكون هناك دور للأسد.

وتأتي الدعوات لاستئناف المحادثات السياسية بعيد  الضربات الغربية على مواقع عسكريةللنظام، ردا على مجزرة بالأسلحة الكيماوية في مدينة دوما شرق دمشق، حيث قوبلت الضربات الغربية بتنديدمن حلفاء النظام وتأييد من دول خليجيةوغربية فيما فشلت روسيا بتمرير مشروع قرار يدين الهجومفي مجلس الأمن.

وجاءت الضربات الجوية والصاروخية الغربية تنفيذا لتهديدات الدول الثلاث بالرد “الحازم” على استهدفت قوات النظام لمدينة دوما (14 كم شرق العاصمة السورية دمشق) بالغازات السامة، ما أسفر عن مقتل 85 شخصا وإصابة 1200 آخرين بحالات اختناق، فيما أكدت واشنطن استخدام النظام غازي السارين والكلور.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

وزراء خارجية أوروبيون: الحرب السورية ستستمر والحل سياسي ولا دور للأسد

[ad_1]

سمارت – تركيا

تحدث عدد من وزراء خارجية الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بتصريحات متفرقة الاثنين، عن الضربات الجوية الغربية التي استهدفت مواقع للنظام السوري، وعن رؤيتهم للحل في سوريا، وذلك قبل اجتماع لهم في لوكسمبورج.

وقال وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، إن الحرب السورية ستستمر بشكلها المروع والبائس رغم الضربات التي وجهتها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا للنظام السوري، مشددا أن هذه الضربات ليست محاولة لتغيير دفة الحرب في سوريا أو لتغيير النظام.

من جهته قال وزير الخارجية الهولندي ستيف بلوك في تصريح منفصل إن الحل الوحيد في سوريا هو عملية سلام عبر مجلس الأمن الدولي، مضيفا أنه يتوجب على الأخير مواصلة الضغط للوصول إلى “وقف إطلاق النار، وإدخال المساعدات، ثم بدء عملية السلام”.

بدوره اعتبر وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أنه لا بد من التوصل إلى حل عبر التفاوض يشارك فيه جميع من لهم نفوذ في المنطقة، إلا أنه أضاف عند سؤاله عن وجود دور للأسد بأنه “من غير الممكن لأحد تخيل أن يكون شخص يستخدم الأسلحة الكيماوية ضد شعبه جزءا من هذا الحل”.

ويهدف اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في لوكسمبورغ إلى مناقشة كيفية الضغط على موسكو من أجل وضع حد للحرب المستمرة في سوريا منذ سبع سنوات، إضافة لمحاولة تقريب الآراء المتباينة حول الضربات التي استهدفت مواقع النظام السبت الفائت، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وسبق أن وزعتكل من أمريكا وفرنسا وبريطانيا مشروع قرار في مجلس الأمن للبدء بمفاوضات سياسية حول سوريا، كما قالوزير الخارجية الفرنسية جان إيف لودريان إن بلاده ترغب باستئناف العملية السياسية السورية.

وتأتي الدعوات لاستئناف المحادثات السياسية بعيد  الضربات الغربية على مواقع عسكريةمعظمها في العاصمة دمشق ومحيطها، الأمر الذي لقي تنديدامن حلفاء النظام وتأييدا من دول خليجيةوغربية فيما فشلتروسيا بتمرير مشروع قرار يدين الهجومفي مجلس الأمن.

وجاءت الضربات الجوية والصاروخية الغربية تنفيذا لتهديدات الدول الثلاث بالرد “الحازم” على استهدفت قوات النظام لمدينة دوما (14 كم شرق العاصمة السورية دمشق) بالغازات السامة، ما أسفر عن مقتل 85 شخصا وإصابة 1200 آخرين بحالات اختناق، فيما أكدت واشنطن استخدام النظام غازي السارين والكلور.

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني